اقتصادي

صاغة يبيعون مجوهرات بعيارات غير صحيحة من دون فاتورة نظامية

أكد رئيس جمعية الصاغة وصنع المجوهرات بدمشق غسان جزماتي على ضرورة مطالبة المواطن بالفاتورة النظامية عند شرائه لأي بضاعة من محلات الصاغة، وذلك لمخالفة عدد من المحلات تقديم فاتورة غير نظامية للشاري.

وأشار جزماتي إلى أن أحدث المخالفات في هذا الشأن قيام أحد المحلات بإعطاء الزبون فاتورة على كرت للمحل، وعند مراجعة الزبون للجمعية تبين أن الفاتورة غير نظامية والمصاغ غير دقيق العيارات، وقد تمت مخالفة الصائغ من الجمعية ومديرية التجارة الداخلية في دمشق.

ونوه رئيس جمعية الصاغة إلى أن الفاتورة النظامية تكون موحدة النموذج وعليها ختم جمعية الصاغة، وأي فاتورة غير ذلك غير معترف عليها، وذلك وفق ما أوردته صحيفة “الوطن”.

وحذر جزماتي من العروض التي يقدمها بعض الصاغة لبيع الذهب المستعمل بسعر أقل من التسعيرة النظامية، لكون هذا الذهب غير معروف المصدر ومن الممكن أن يكون مسروقاً، إضافة إلى أنه يعتبر تهرباً من تسديد ضريبة رسم الإنفاق الاستهلاكي للجمعية والمالية.

وفي السياق ذاته، أكد جزماتي أن الجمعية بصدد التعاون مع مديرية مالية دمشق ومحافظة دمشق، لإيجاد حل لمحلات الصاغة غير المنتسبة للجمعية والتي في أغلبها غير مكلفة مالياً بضريبة الدخل، وذلك لعدم وجود إحصاء دقيق لعددها والذي يتوقع أن يكون كبيراً.

وأوضح رئيس جمعية الصاغة أن الجمعية سوف تعقد اجتماعات مع مديرية مالية دمشق ومحافظة دمشق، للبحث في الإجراءات التي يمكن اتخاذها بحق أصحاب هذه المحلات والذي يتوقع أن حوالي 70% منهم غير مكلف بضريبة الدخل المقطوع، ومن ضمنها إمكانية إغلاق المحل الذي لا يقوم بالانتساب وتسديد ضريبة الدخل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق